موقع زيدل الصفحة الرئيسية  

العودة   منتديات زيدل > المنتدى الزيدلي > المنتدى الاغترابي

 
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 8th February 2004, 01:08 PM
الصورة الرمزية talal_alachkar
talal_alachkar talal_alachkar غير متواجد حالياً
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Feb 2003
الدولة: BELGIUM
المشاركات: 633
الجنس: ذكر
talal_alachkar is on a distinguished road
كيف ننظر للغربة والمغتربين

كانت أولى محاولاتي للسفر عندما كنت في صف السابع الإعدادي
وكان حلمي أن أسافر إلى الولايات المتحدة الأمريكية حيث معظم أهالي القرية والأصدقاء هناك
ومرة الأيام والسنوات من محاولات للسفر من دون جدوى
لكن إرادة الرب لم ترد لي السفر لتلك البلاد
ولكن أراد لي الرب السفر إلى أوروبة حيث إقامتي الحالية الأن
أحبتي كل الشباب والعائلات ربما تحلم بل وترغب في السفر للبحث عن حياة أفضل ومصدر رزق أكبر يؤمن لها مستقبل زاهز
لكن المشكلة أحبتي هي عندما تسافر هذه الأسر ومعها أطفال وأولاد تبدأ العائلة بالعمل وتنسى أطفالها والأطفال ينسون لغتهم والعادات المسيحية الشرقية وينخرطوا في مجتمع لاقيم ولاأخلاق فيه
والأهل أيضا عندما يعملون ويجمعون المال لايكتفون بل يطمعوا ويبحثون عن الأكثر وليس الأفضل
أما بالنسبة للشباب فهنا تكمن المشكلة الكبرى
لأنهم أعمدة القرية والوطن
أنا لاأنكر أن الوطن خسرهم عندما تركهم يسافرون للبحث عن رزقهم وعيشهم كان الوطن الأولى بهم من الغريب
لكننا نعرف جميعنا الظروف التي تحيط بوطننا الغالي سوريا
شبابنا عندما يسافر همه الأول هو خلاصه من الدين المتركب عليه لسفرته وهذا جيد أن يشعر الشباب يالمسؤلية
لكن هذه المسؤلية تنتهي بإنتهاء الديون ويبدأ حياته من منطلق سأعيش حياتي وليس عندي ماأخسره
والدليل أحبتي عند قدوم هذا الشاب إلى سوريا في أول زيارة له تجده في أفخم سيارة (مستأجرة) وأجمل ألبسة وعندما ينوي الزواج يلبس عروسه عدة كيلوات من الذهب (الصافي) وفي سهرة العرس يطلب من جورج وسوف أو كاظم الساهر أن يحيي هذه السهرة له مقابل مبلغ بسيط من المال لايتجاوز بضعة ( ملايين من القروش السورية ) #ملاحظة ليس ليرات #
أحبتي ربما ننسى نحن المغتربين وأنا أولهم أخوتنا في القرية وحتى في العالم كله الذين هم بحاجة إلى ثمن رغيف يأكلونه أو ثمن لوح توتة يسترون به سقف منزلهم أو مأوىً صغير يحميه برد الشتاء ولصوص الليل وحر الصيف
لكن أحبتي هيهات أن يكون هناك مستمع فالكل يبحث عن نفسه فقط
أصبحنا في زمن العجائب ولكن من أنا لكي يرد علي الناس بما أكتب
فأكثر من أن الرب يسوع المسيح قال ذلك منذ 2004 سنوات ولاحيات لمن تنادي
مع تحيات مغترب من بلجيكا
طلال سليمان الأشقر
8/2/2004

Sponsored Links
  #2  
قديم 9th February 2004, 04:03 AM
fair lady-1 fair lady-1 غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2003
الدولة: zaidal
المشاركات: 27
fair lady-1
لماذا ننظر الى النصف الفارغ...؟؟؟

الاخ طلال وجميع المهتمين بهذا الموضوع....ربما الموضوع ليس سيئا الى هذا الحد الذي صورته ...
فلم يا صديقي نترك الجزء المليان من الكاس وننظر الى النصف الفارغ ..؟؟؟ فكما في الحياة الاشرار كذلك فيها الاخيار ...فكما سبق وقلت ان الكثير من الشباب من ترك اهله واصدقاؤه وكل ذكرياته القديمة وهاجر الى بلد مهما حقق فيه فسوف يبقى بالنهاية ذاك الغريب عن مجتمع لا يتوافق بالنهاية مع كل ما تربى عليه من قيم وتقاليد ..
ولكن اعتقد ان نسبة لا باس فيها بات ذلك المجتمع الجديد هو جزء لا يتجزاْ من كيانهم ..وهذا ما نلمسه بالفعل ولا اعتقد ان احدا يكره الحضارة ويرفض ان يعيش في مجتمع يقدس الحرية ويحترم الفرد ....اما عما تكلمت انت وعن واقع الاسر المهاجرة فهذا اعتقد ان فيه الكثير من الاجحاف بحق اولئك الناس ..لماذا يا صديقي نفكر بهذه الطريقة ..؟؟ ولماذا نحكم على اناس لا نعرف ما هي ظروفهم ..؟؟ لا..لا اعتقد ان النجاح او الفشل مرهون بمكان او زمان محدد ..فمن تتكلم عنهم يا صديقي لا اعتقد ان الغربة هي التي سببت فشل تربية اولادهم ان كان لدينا الحق في تسميتها فشل ..او ان المال والطمع في تلك البلاد هو من دمر افكارهم او سلوكياتهم....
اننا لا نستطيع الحكم بهذه الطريقة ..وصدقني يا طلال ان الانسان الناجح هو من يثبت موجوديته في كل مكان يعيش به طبعا مع الاخذ بعين الاعتبار الفرص والحظ الذي يلعب دورا لا باس به في حياتنا....
اما عن الشباب الذين هاجروا بطلب الرزق ..وثم شاءت ظروفهم ان ياتوا لزيارة ذويهم وبداوا يصرفون نقودهم حسبما صورت الامر ..فهذا بالنهاية يعود لنفسية كل فرد منهم ..وقناعة كل شخص ...
فلم نضع الملام عليهم ما دام اتى بتلك الاموال من كده وتعبه ولم يبخل على ذويه بشيء واعتقد ان لكل شخص حرية التصرف بما يملك ما دامت قناعته تملي عليه ذلك ..وسواء وضع الليرات او انه وضع الملايين فتلك بالنهاية مشكلته ولا اعتقد ان المجتمع الواعي يقيم الفرد من تلك التصرفات ..سواء بالسيارات او السهرات او....الخ مما ذكرته ....وان كان احدا يولي الاهتمام لتلك الامور فهذا يعود بالنهاية اليه نفسه والى بيئته وثقافته وطريقة تفكيره ..والحالة المادية وحدها لا تكفي لترفع من قيمة الانسان لكي تزيد احترامه بين اهله ان كان الجزء الاخلاقي غير موجود لديه ..فمهما تطورت الحياة ومهما انفتحنا على مجتمعات جديدة تبقى الاخلاق والمبادئ هي التاج الذي يكلل اسم كل فرد فينا .ولكن يا صديقي بالنهاية لا تستطيع اصلاح العالم ولو ان العالم لوحة رسام لكنا اضفنا اليها اجمل الالوان ليعيش جميع الناس برفاهية وسعادة ..ولكن استطيع ان اقول ان لكل منا صورته المصغرة عن هذا العالم ..وهنيئا لمن يستطيع ان يبقي هذه الصورة باجمل حلة لها رغم صعوبة هذه الحياة.


مع احترامي الكبير لاراء الجميع
R.S
__________________
joy is not in things;it is in us
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Sponsored Links

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:56 AM.


Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2020
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2020
المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص