الموضوع: إيمار
عرض مشاركة واحدة
  #17  
قديم 20th April 2005, 07:57 PM
الصورة الرمزية سناء جلحوم
سناء جلحوم سناء جلحوم غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: May 2003
الدولة: بيروت
المشاركات: 2,980
الجنس: انثى
سناء جلحوم will become famous soon enough
Smile حب الروح

ذات يوم التقيا .. كيف ؟ .. لايهم .. المهم أنهما التقيا .. وكانت النظرة الأولى كفيلةً بشرارتها أن تمنح الحب شرف الولادة من رحمها .. أحبها وأحبته بكل الجوانح .. إنهما عاشقان يغمرهما الحب وتعتريهما نشوة الوله ليلاً نهارا .. يالشعورهما العارم بنفس العشق المحترق .. هو , يكاد لا يُصدق متى يطلع النهار كي يراها .. وهي تكاد لا تصدق متى يسدلُ الليل ستارته كي تفكر فيه وتحلم بعينيه المتعبتين .. الشوق يلهث في وجهيهما للملتقى .. وحين يلتقيان .. يشعران بالخوف .. لأنهما سيفترقا من جديد .. كلاهما كان قبل الملتقى يهيئ الحروف الكثيرة وينظم الكلمات الوالهة الحثيثة .. وعند الملتقى .. تنصرف الأبجدية عائدة أدراجها .. ويصبح الصمت سيد الموقف .. وتتغير اللغة من لغة نطق .. إلى لغة تعبير وإيحاء .. فيخلد اللسان إلى مخدعه .. وتمسك العينين بزمام الأمور .. إنها لغة العيون وكلامها الذي لاتطاله الثمانية والعشرين حرفاً .. إنه الحب الأفلاطوني
العاشق المتيم : حبيبتي ! ..
إيمار : حبيبي ..
العاشق المتيم : اشتقت إليكِ كثيراً ..
إيمار : أما أنا فاشتقت إليك الآن وأنا معك ...
العاشق المتيم : أحبكِ ..
إيمار : أنا أكثر
العاشق المتيم : إسمعي ماكتبت لكِ البارحة وأنا أفكر بعينيكِ الجميلتين يا حبيبتي ..
إيمار : أطربني .. كلي آذان صاغية يا حبيبي ..
العاشق المتيم : ((ويبدأ)) .. ليتني كنت القمر لأحمل لكِ السؤال والجواب .. ليتني .......... إلخ .
إيمار : الله ! .. ماأعذب هذا الكلام وأصفاه يا حبيبي حبك من أسمى وأعمق وأنبل أنواع الحب إذاما افترضنا أن للحب أنواع إنه الحب الأفلاطوني الذي لاينتهي بالزواج وتكون نهايته اللانهاية .

عزيزي جورج لتعذر كلماتي في إظهار أسم إيمارك في خاطرتي فقد كانت مدخلاً لشكرك على خواطرك الجميلة عن حبيبة أفلاطونية أحيت فينا القلب والفكر والروح .....فهنيئاً لك إيمار....وهنيئاً لنا خواطرك جورج


زهرة الصحراء
__________________
كل مجدي أني حاولت....sanaa jalhoum
رد مع اقتباس

Sponsored Links