الموضوع: التكبر
عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 14th December 2005, 09:10 AM
الصورة الرمزية سيلفانا خوري
سيلفانا خوري سيلفانا خوري غير متواجد حالياً
مشرف سابق مميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
الدولة: venezuela
المشاركات: 495
الجنس: انثى
سيلفانا خوري is on a distinguished road
اشكر لكم ايها الأخوة أنكم أتحتم لنا الفرصة لننال من معرفتكم ومعلوماتكم
التي تألقت بغنى محتواها...
وأسمحوا لي أن أضيف رأيي بين أرائكم القيمة.
التكبر ممكن أن يكون نتيجة التربية التي دعمت مفاهيم خاطئة منذ الصغر،كما أشارت اليه
بالأجماع جميع الردود المعروضة.
وممكن أن يكون ناجم عن عدة مؤثرات قد تدعم هذه الصفة....
كالثراء والجاه او العلم الوافر والمناصب العالية وغيرها بالأضافة الى المديح الكاذب أو الصادق من أشخاص متملقين، او ضعاف الشخصية،اوممكن ان يكون مديح تحت مصالح .
كل هذه الامور ممكن أن تدفع اصحابها ...
الى المغالاة في تقييم أنفسهم ،وأحساسهم المفرط بالأنا....
وتجعلهم يتعاموا عن عيوبهم ونقائصهم
ولا يعودوا يهتموا بتهذيب أنفسهم واصلاح اخطائهم.....
ويصبح عامل من عوامل سعادتهم... الملق المزيف والثناء ولو كان كاذب.
وممكن ان يتطور هذا الامر و يتحول الى مرض نفسي...
يصيب صاحبه بجنون العظمة وحب الانانية والظهور،ويدفعه...
بالتطاول على الاخرين واستنقاصهم واستصغارهم.
فيخسر احترام الناس ويكسب ازدرائهم ويصبح عرضة للمقت والنقد.

ويبقى التواضع من مكارم الاخلاق ومن الصفات التي تثير الأعجاب والتقدير

مع احترام الاعتدال فيه ؟؟حتى لايفقد قيمته الحقيقية ويتحول الى نوع من الذل والهوان


**********************************************

اريد ان أنوه انه لا يوجد عندنا أي سابق معرفة أنا و الاخوة الاعضاء؟؟

والغاية من الموضوع كما قلت في البداية
هي نقل الافكار والاراء والاستفادة منها لتوسيع دائرة الاطلاع.

عذرا ان كنت قد خرجت عن لب الموضوع

ولكنني أحببت ان أستغل هذه الفرصة لأ اتكلم الى أهمية
أختلاف الأراء في الحوار.......

الأختلاف يوسع دائرة النقاش ويشعل الحماس في قلب الحوار.

والأراء في الا غلبية لا تتطابق على الرغم من أن القضية واحدة
فكل منا يراها من جانب مختلف وعلى الرغم من التضارب والتناقض ممكن ان تكون الأراء صحيحة ومنطقية وممكن ان تختلف بحسب الظرف والمكان والثقافة والأزمة النفسية والأعمار الى اخره من العوامل التي تلعب دورا مهما في هذا الأختلاف.



وكما يقال ان الأختلاف لايفسد للود قضية ،ولايوجد أجمل من هذا الحوار عندما يكون قوياً وبناءاً ،ويكون اساسه احترام الرأيي الاخر.
وتنمية الأراء والأفكار ،والتقارب بالدفء والحب ،والروح الرياضية التي يجب ان تعم في قلب الحوار فيرتقي حوارنا الى ما هو الافضل والاسمى .



دمتم بود .. سيلفانا

Sponsored Links