منتديات زيدل

منتديات زيدل (http://www.zaidal.com/229/index.php)
-   خواطر وعذب الكلام (http://www.zaidal.com/229/forumdisplay.php?f=39)
-   -   من كان على الأرجوحة (http://www.zaidal.com/229/showthread.php?t=17828)

angel 13th July 2014 03:33 PM

من كان على الأرجوحة
 
1 مرفق

من كان على الأرجوحة؟؟
كانت طفلة صغيرة يدفعها والدها بتؤدة ..
ثم يتقدم خطوة للأمام كي يتلقاها بسرعة..
إذ يخاف بين الدفعة والدفعة
أن تكبرَ, وبغفلة عين,
تفلت من بين يديه ولا تعود..
من كان على الأرجوحة؟؟
كانت صبية صغيرة يدفعها حبيبها بكل قوته..
ويزرعها في السماء شمساً.. ضحكةً مدويةً..
ثم يستقبلها بذراعيه المفتوحتين على ملئهما..
ويعود فيركض معها حتى اّخر خطوة
يستطيعُ فيها أن يلمسها ..
من كان على الأرجوحة؟؟
كانت موجة لعوب
تغري نسيمَ البحر ليرفعها ويقذفها عالياً..
فترتمي فوقها وتحتها
وتتأرجح عليها وترجّح بها
ثم تتركها تنقط فرحاً وبكاء..
من كان على الأرجوحة؟؟
كان قلبي الذي اشتاق للطيران
فكاد يخرج من صدري فرحاً..
وقد ظن أن الوجهةَ سماءُ الوطن
ثم عاد وهبط ملتاعاً إلى قدميَّ ..
ومن كان أيضاً على الأرجوحة؟؟


الملف المرفق 7783

سالم عبد العزيز 14th July 2014 06:36 AM

صباح الخير انجيل

اعتقد انه اصبح لديك قراء ومتابعين هنا ينتظرون ماتقولين بعد كل فقرة

فلا تضعيهم في ارجوحة وترمي بهم فضاء الانتظار

ارجوحتك ترمز الى الرغبات والخيبات

جميل انجيل

angel 14th July 2014 03:37 PM

أهلا عمي سالم ..
هذا من لطفك ومن لطفهم ومن دواعي سروري وغبطتي ..أتمنى فعلا أن تلاقي كتاباتي صدى وتترك أثرا في نفوس قراءها.. وهل أجمل من أن تكون للإنسان بصمة يذكر بها؟
شكرا لك على هذه القراءة وعلى التشجيع الدائم

سناء جلحوم 21st July 2014 08:01 PM

شكرا يارائعة
 
مساء الخير للكلام الجميل
مساء الخير للذكريات الرائعة
مساء الخير لتلك الإرجوحة التي لاتفارق خيالنا لذاك الحبل المشدود على أغصان شجرة التين
مساء الحير لشقاوة الأطفال
مساء الخير لإرجوحة الوطن الحزينة اليوم والتي نأمل أن تتوقف وندرك من كان على الإرجوحة بيوم

ومساء وألف مساء لك دكتور أنجيل أبدعتي ونجحتي في ملامسة أوجاع قسرية وطنية شعرنا بها من وقت وأصبحنا أكثر نشعر بها اليوم

Safaa Bshara 21st July 2014 08:49 PM

لا أعرف سر حبي للمساء
ربما لأن الظلمة تخفف من وضوح
اثار الحزن
في الملامح أو لأن
القهوة تسيطر على ضجيج الحنين
مسااالبراءة دكتورة أنجل
دمتي لنا ودام نبض قلمك

ربى عبد الحي 23rd July 2014 02:39 AM

رائعة يا صديقتي أبدعتي للمرة الثانية قرأتها وللمرة الثانية لامست روحي شكراااا لبوح قلمك المرهف والأنيق

Ibrahim G Durah 23rd July 2014 04:19 AM

كانت بقايا ذكريات دهمتها عجلة الحياة ودهمتنا فتبعثرت وبعثرتنا فصرنا نحاول التقاطها ولا نفلح.....
كانت واحة امان تضمنا في حضنها الدافئ سعداء هانئين.......الى ان داهمتنا ريح عاصفة اقتلعت احلامنا فبتنا اشرعة ممزقة تبحث عن شاطئ......أي شاطئ نستطيع أن نرسو فيه ولا نبقى متأرجحين بين رمضاء..... ونار.

كلماتك البسيطة لامست وجعنا......قلقنا........ الى أن وعينا منأخرين أن (من يأمن الدنيا يكن مثل قابض على الماء خانته فروج الأصابع)
أبدعت كما العادة.......شكرا جزيلا لك


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:20 PM.

Powered by vBulletin V3.6.2. Copyright ©2000 - 2020
تصميم الموقع وسام عبد العزيز جميع الحقوق محفوظة, Copyright ©2001 - 2020

المنتدى | الجالري | صفحة الافراح | شبكة زيدل محادثة صوتية صور المناسبات العامة خارطة منتدى سوريا حمص